مصر

رسالة مؤثرة في زمن كورونا.. أغرب عروض أزياء “باريس”


03:00 م


السبت 11 يوليه 2020

يندرج عرض دار Viktor&Rolf ضمن آخر العروض التي شهدتها فعاليات أسبوع باريس للموضة بصيغته الافتراضيّة. ويمكن القول إنه كان العرض الأكثر غرابة في هذا الأسبوع. فقد تضمّن 9 إطلالات فقط تم تصويرها على شكل فيلم قصير مدته حوالي 5 دقائق، وهو حمل عنوان “التغيير” وتضمّن رسائل قويّة جداً فيما يتعلّق بالنظرة إلى الحياة في زمن كورونا.

اتخذ هذا الفيلم شكل عرض تقليدي أقيم في صالون للأزياء، وترافق خلاله مرور العارضات مع تسجيل صوتيّ للنجم الفرنسي ذي الأصول اللبنانيّة ميكا بأسلوب شريط بريطانيّ للأخبار من عصر الخمسينيّات، وفق ما جاء في موقع “العربية”.

يعتبر فيكتور هورستنج ورولف ستورن أن الإبداع يندرج ضمن أفضل العلاجات في زمن الأزمات، ولذلك استعان الثنائي الهولندي بمجال الموضة لإيصال رسالة مؤثّرة جداً إلى العالم. وقد أتى العرض مقسّماً إلى ثلاث مجموعات: واحدة تجسّد الحزن والقلق، الثانية تجسّد الارتباك، والثالثة تجسّد الحب والأمل. وقد تضمّنت كل مجموعة 3 إطلالات: واحدة للمناسبات النهاريّة، الثانية للمناسبات المسائيّة، والثالثة عبارة عن معطف للخروج من المنزل. وقد تميّزت معظمها بأحجامها الضخمة حفاظاً على التباعد الاجتماعي الذي تفرضه تدابير الحماية من وباء كورونا.

الموضوع الذي تمّ الانطلاق منه لتنفيذ هذه الإطلالات هو التبدلات في المزاج والمشاعر التي خبرناها جميعاً في زمن الكورونا. إنه نقاش حول الصحة النفسيّة ودور الانفعالات في التأثير على الخيارات في مجال الموضة.

– من الكآبة إلى الارتباك فالأمل

اكتشف الثنائي فيكتور ورولف أن الكآبة جذّابة، فعملا على تجسيدها عبر ثوب باللون الأزرق الداكن تزيّن بتطريز على شكل غيوم، وثوب سهرة باللون الرمادي الداكن تميّز بخامته المبتكرة وبحزام عريض وعقدة كبيرة زيّنت الخصر. أما المعطف الخاص بهذه المجموعة، فتزيّن بأشكال مخروطيّة ضخمة ونافرة تجسّد الألم المرافق للكآبة.

الارتباك اتخذ شكل ثوب من الساتان باللون الوردي الفاتح وتزيّن برموز لوجوه متناقضة. ثوب سهرة تميّز بضخامة حجمه وسلسلة من العقد الكبيرة تضفي لمسة من النعومة على مشاعر التردد. أما المعطف ذات التصميم الغريب جداً فيجسّد حقيقة الارتباك الذي نعيشه في زمن الوباء القاتل.

المجموعة الخاصة بالحب بدت كأنها الأقل إبداعاً بين المجموعات الثلاث. وقد تزيّنت بقلوب حمراء أضفت لمسة سخرية وتصدّيا في مواجهة الرعب الذي ولّده انتشار الوباء. وهي شكّلت مثالاً صريحاً للأزياء التي تحمل تعليقاً اجتماعياً على الواقع الذي نعيشه.

اقرأ أيضا:احنا أقوى من كورونا

مقابر للبيع
خبير سيو
خبير سيو
خبير سيو
مقابر للبيع
مدافن
خبير سيو
شركة تصميم مواقع
افضل شركة تصميم مواقع
كورس تصميم مواقع
شركة تصميم مواقع في مصر
شركات تصميم المواقع
شركات تصميم المواقع فى مصر
شركات تصميم المواقع الالكترونية فى مصر
شركات تصميم مواقع الكترونية
شركة تصميم مواقع انترنت
فيب الرياض
فيب
موقع فيب

المصدر الأصلي مصراوي

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق